الهيئة السورية للرياضة والشباب 

ضمن مباريات المرحلة العاشرة من دوري الدرجة الأولى لأندية محافظة إدلب ، قدم سراقب عرضا كرويا مميزا أمام المتصدر جبل الزاوية وحقق فوزآ مستحقآ بهدفين لواحد.
وفي اللقاء الآخر تجاوز الفتح ضيفه كفر زيتا بثلاثية نظيفة ليكون من فرق المقدمة.

جبل الزاوية × سراقب 1×2 :
في لقاء المحطة ماقبل الأخير نحو البطولة حل سراقب ضيفآ ثقيل الظل على منافسه المتصدر جبل الزاوية ، وبعد أداء لافت تميز بحسن الإنتشار والتفاهم بين الخطوط ونقل كرات سليمة في أرض الملعب توج سراقب مجهوده بفوز غال ، قد يكون هذا الفوز بوابة لدخول المجد وينال بطولة أول دوري في الشمال السوري المحرر .
وبالعودة لمجريات اللقاء كانت الأفضلية فنيآ وبدنيآ لصالح سراقب الذي هدد مرمى مضيفه بعدة كرات ، رد الجبل أيضآ محاولآ إثبات الذات لكن صافرة الحكم أعلنت عن شوط أول سلبي النتيجة “إيجابي الأداء”.
الشوط الثاني كان فيه رجال سراقب السباقين إلى خطف الهدف الأول عبر أحمد الفارس إشتعلت من خلاله أجواء المباراة ، عاود الجبل شن الهجمات طالبآ التعديل لكنه إصطدم بدفاع مدعوم من خط الوسط الذي كان مفتاح التفوق لرجال سراقب .
ومن حرة مباشرة عبر عبدالله الحسين يعزز سراقب بالثاني هدفآ أعطى الضيف ثقة وإندفاع ، وفرض على المضيف التحرك لإنقاذ صدارته ليستمتع الحضور بموقعة للذكرى.
وقبل نهاية اللقاء يعلن الحكم عن جزاء للجبل قلص من خلالها الفارق وبه إنتهى اللقاء بفوز ثمين لسراقب جعله وصيفآ.