الهيئة السورية للرياضة والشباب 
الدوري السوري لأندية الدرجة الثانية – إدلب – خاص .
منافسة لاهبة شهدها الدوري السوري لكرة القدم لأندية الدرجة الثانية – إدلب ولم تتضح كامل الصورة إلا مع صافرة نهاية الجولة الأخيرة. ولأنه إن كنت ترغب بالتأهل فعليك بالتميز ،وبالفعل فبعد تأخره بهدفين التح ينتفض ويقلب التوقعات والموازين ليتأهل عن جدارة.
معرتمصرين ×التح 2×3 :
مباراة قوية ممتعة بمجرياتها قلب فيها التح تأخره بهدفين إلى فوز وضعه بين الكبار ، بداية اللقاء شهدت سيطرة تامة لمعرتمصرين باعتماده على الكرات السريعة البينية وتألق يحيى العم والمايسترو فراس البوشي ، الذي قابله التح بدفاع قوي بقيادة الأخوين السلطان ، عابه في بعض الأوقات سوء التغطية فهرب أحمد براني من مصيدة التسلل ليزرع أول الأهداف وليعزز بعدها اللاعب الخلوق صالح نجار بمجهود فردي الهدف الثاني .
شعر التح بحراجة الموقف ، ودفع المدرب ياسر بالأخوين العمر ومن خلفهم الرمضان لمغازلة الشباك ، ومن ركلة جزاء أحرز أحمد عدامة الهدف الأول للتح وبه انتهى الشوط الأول …. الشوط الثاني بدأه التح ضاغطا على دفاعات معرتمصرين التي كان لها صاحيا عبر فراس حجو وماهر شاهين ، ومن خلفهم الحارس فادي ولتاخذ المباراة طابع القوة والندية مما أجبر حكم المباراة لرفع البطاقة الحمراء ثلاث مرات ، كانت حصة معرتمصرين بطاقتان. .. ومع خروج الشاهين قلب دفاع معرتمصرين للاصابة والنقص العددي الحاصل استغل أبناء ياسر الرمضان ذلك وتمكنوا من زرع قبلة التعادل عبر محمودالعمر قبل النهاية بقليل … ومع غروب شمس المباراة تمكن نفس اللاعب وبمجهود فردي من رسم الفرحة على وجوه نادي التح والانتقال به إلى مصافي الأقوياء.
لقطات من اللقاء:
شهدت المباراة حضورا جماهيريا كبيرا ، و حضر اللقاء رئيس وأعضاء الإتحاد السوري لكرة القدم وحضر أيضا رئيس وأعضاء اللجنة الفنية لكرة القدم بإدلب.
3 حالات طرد في المباراة ” 2 لفريق معرتمصرين – 1 لفريق التح “
الأستاذ محمد وائل جبارة الأمين العام للإتحاد السوري لكرة القدم تحدث للموفع الرسمي عن الدوري قائلا :
” بمشاركة 12 ناديا أنهى دوري أندية الدرجة الثانية مراحله ال11 ضمن جو أخوي سادته روح المنافسة .. مباريات قوية وإلتزام أخلاقي عالي وحضور جماهيري مقبول أضفى على المباريات نكهة خاصة ، و حجز الدانا أول مقاعد الكبار قبل النهاية بأسبوع فيما تأخر حجز المقعد الثاني إلى صافرة النهاية بعد مباراة كبيرة جمعت فريق التح الذي قلب خسارته بهدفين إلى فوز مستحق بثلاثة أهداف على معرتمصرين الذي دخل اللقاء والتعادل يكفيه ، فيما قبع التضامن وإسكندرون آخر الترتيب وهبطا سويا إلى دوري الدرجة الثانية.
 نبارك للدانا والتح صعودهما ونقول للتضامن واسكندرون عليكم العمل أكثر .
أنس حسين عضو الإتحاد السوري لكرة القدم ورئيس لجنة المسابقات قالأيضا : عمل كبير ورائع أعاد للثورة ألقها وأظهر صورتها الحقيقة وأثبتت أن الهيئة هي المؤسسة الرياضية الوحيدة القادرة على إدارة دفة الرياضة على الأرض . الإتحاد سعيد بهذا العمل وهذه المنافسة القوية والدليل لم تحسم بطاقة التأهل حتى صافرة نهاية المسابقة التي جرت بجو أسري رائع. المنافسة كانت قوية والتعاون كان مميز بين الثلاثي ( إتحاد ،لجنة فنية وأندية ) . نشكر الجميع على تعاونهم ونشكر اللجنة الفنية على جهودها الكبيرة التي بذلت وشكر خاص للهيئة السورية لتأمين كافة مستلزمات البطولة ما أضفى عليها رونق خاص. 
ديبو سلطان كابتن الفريق قال للموقع الرسمي :
“المنافسة كانت قوية من جميع الفرق بدون إستثناء وكان مستوى الفرق متقارب جدآ خصوصا في المراكز الستة الأولى ،لهذا السبب تأخر الحسم للجولة الأخيرة وألف مبروك للمتأهلين وهاردلك للذين لم يحالفهم الحظ ، وإن شاءالله نقدم أداء لافت في الدرجة الأولى لنكون بين الكبار .
“والشكر الجزيل لكل من ساهم بإنجاز هذا الدوري الفريد من نوعه. وشكر خاص لكل من الهيئة السورية للرياضة والشباب على تقديم كافة مستلزمات نجاح البطولة وللإتحاد السوري لكرة القدم واللجنة الفنية على جهودهم الكبيرة التي قدموها لنجاح هذه البطولة ونتمنى أن نبقى يدآ واحدة ونحن سعداء جدآ بكم”.
عزام الكردي أمين السر في نادي التح قال:
المنافسة كانت قوية بين ستة فرق لم يعرف المتأهل الثاني إلا مع صافرة نهاية الدوري. قدمنا جهد كبير لصعود النادي والحمدلله وفقنا بذلك. نشكر الإتحاد السوري لكرة القدم على الجهود الكبيرة التي بذلها على الإرض . وشكر خاص للهيئة السورية للرياضة والشباب على تأمين كافة مستلزمات وتجهيزات البطولة وظهور الفرق بأبهى حلة.